على هامش الحياة



بقلم الكاتبة : شاهيناز سمان

في ممرات ودهاليز الحياة ستتحفنا الحياة بلحنها..
وستمنحنا الأيام وستأخذ منا !!
ليس الأمر على وتيره واحدة دومًا..
وحتى في أنفسنا لن تهدمنا تلك الحياة ولن تعيد بناءنا من جديد !
سيقتلعنا الواقع من جذور مشاعرنا ويهوي بِنَا إلى أراض جديدة من المشاعر رغماً عنا أو بكامل إرادتنا..
ستكون تلك التحولات في حياتنا سنة كونية ، ماأعجبك وما أكثر تغير صروفك أيتها الدنيا المغرورة !!
وفِي النهاية وبعد كل تلك التحولات سنتعلم من الحياة درساً قيّماً..
وهو أننا سنحتفظ بمن يحتفظ بِنَا .. سنرحل عمن يريد الرحيل عنا .. سنتحفظ بمن سيظل بجوارنا حتى النهاية…وسنعطي بلا حساب أولئك الصادقين معنا ..
وسنتعلم درسًا أخر لا ينسى ولا يمحى وهو أن من لم يجعلنا في أولى صفحات حياته لن تدركه نهايات صفحات حياتنا !! من لم يجعلنا غلاف لأهم مجلداته لن نجعله في أواسط الصفحات إن لم يكن على الهامش !!
مهما كانت مكانته ومهما اصطفاه القلب من دون العالمين فحتما أن لكل فعل ردة فعل ولكل شيء ضريبة !! شئنا ام أبينا !! أقتنعنا ام لم نقتنع !! أردنا أو أجبرنا على ذلك !!
و في النهاية سنحترم مشاعرنا وسنحترم أيضاً مشاعر الآخرين مهما اغتالنا الحزن..
ومهما تجرعنا من الصدمات وبقدر ما تكبدنا من خسائر سيكون الألم..
وسيكون هناك المزيد من تقديم التضحيات فإمّا البقاء بعزّةٍ وكرامة وإمّا الرّحيل.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


مواضيع ذات صلة بـ على هامش الحياة

جميع الحقوق محفوظة صحيفة الراية الإلكترونية ©

تصميم وبرمجة شركة الفنون لحلول الويب
التخطي إلى شريط الأدوات