تعليم العلا يحتفي باليوم الوطني الـ 92 بفعاليات متنوعة



رعى مدير التعليم بمحافظة العلا موسى محمد بن موسى أمس الأربعاء 1444/3/2هـ الحفل الختامي الذي أقامته إدارة التعليم بالمحافظة في ممشى حي الصخيرات، بمناسبة اليوم الوطني الـ92 للمملكة، بحضور مساعديه ورؤساء الأقسام التربوية والإدارية والمشرفين التربويين والمشرفات التربويات وطلبة المدارس.

وبدأ الاحتفال المعد بهذه المناسبة بعدد من الفقرات الوطنية، بدأت بمسيرة وطنية شارك فيها مدير التعليم وعدد من مسؤولي الإدارة وطلابها، بعدئذ دشَّن مدير التعليم الفرقة الكشفية للطالبات، فيما تم تنظيم مرسم وطني حر احتوى على لوحات وطنية نثر عليها طلاب المدارس مشاعر الفخر بالوطن وقيادته والاعتزاز بإنجازاته، كما تضمن الحفل ‏فعاليات المسرح التي تنوَّعت فقراته بين أناشيد وطنية ومسابقات وأمسية شعرية وقصائد وطنية ومشاركات متنوعة، كما صاحبَ الحفل ركن العلم السعودي، وركن القهوة السعودية، وفعاليات حب الوطن وهي فعاليات من التراث ورقصات شعبية، إضافة إلى فعالية بك نفخر يا وطن وهي تعنى بكتابة مقال ورسم عن المشاريع الوطنية، وكذلك فعالية جدارية عن حب الوطن، ثم فعالية ‏دون حدك يا وطن التي تهدف إلى الاحتفاء باليوم الوطني مع جنودنا البواسل، ثم ‏فعالية رسم وتلوين العلم السعودي، ثم أضاءة سماء العلا بالألعاب النارية.

والجدير بالذكر شاركت إدارة الموارد البشرية “العمل التطوعي” بـتعليم العلا‬ بعدد ٦٠ متطوعًا ومتطوعة في تنظيم الحفل وهي إحدى الفرص التطوعية، كما شارك القطاع الصحي بحملة للتبرع بالدم، سعيًا إلى تحقيق أكبر عدد ممكن من وحدات الدم من المتبرعين؛ لتأمين الاحتياجات الاحتياطية فوق المخزون الأساسي المتوفر في بنك الدم، كما شارك الهلال الأحمر بتقديم دورة عن الإسعافات الأولية، فيما شارك كل من: جمعية البر الخيرية، وجمعية علا لذوي الإعاقة، وجمعية التنمية الأسرية بأركان تعريفية عن الخدمات التي تقدمها تلك الجمعيات، كما كان لدوريات الأمن والمرور دور بارز بمشاركتهم الفاعلة في هذا الاحتفال الوطني الغالي على قلوب الجميع.

اقرا ايضا  الهيئة الوطنية للأمن السيبراني تطلق برنامجاً لتأهيل المعلمين والمعلمات

واختتم الحفل بكلمة مدير التعليم رحّب فيها بالحضور الكريم، وعبَّر عن فخره واعتزازه بما شاهده من مشاعر وطنية لدى المشاركين والمشاركات بالمسيرة، التي تؤكد عمق ما يكنونه لوطننا المملكة العربية السعودية من حب وفخر واعتزاز، وحجم ولائهم وانتمائهم لهذا الوطن الغالي على قلوبنا جميعًا، وتحدث خلالها عن مشاعر الاحتفاء باليوم الوطني 92 والاعتزاز بهذه المناسبة التاريخية الغالية على الجميع، ومسيرة البناء والتوحيد ولمّ الشمل في دولة واحدة ومجتمع واحد، يسوده الرخاء والإخاء والعدل والسلام، مشيرًا إلى نعمة الأمن والأمان والاستقرار التي تحظى بها المملكة العربية السعودية في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، مؤكِّدًا في كلمته أن الاحتفال باليوم الوطني تجسيد للمحبة والوفاء، وشكر وعرفان على هذا الإنجاز والعطاء والخير.