بعد إلغاء ضربة ترامب.. إيران تتوعد برد قوي على أي تهديد



قالت وزارة الخارجية الإيرانية، السبت، إنها سترد بقوة على أي تهديد أميركي ضدها، وذلك بعيد إعلان الولايات المتحدة إلغاء ضربة عسكرية كانت مقررة ضد طهران.

وذكر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي “لن نسمح بأي انتهاك لحدود إيران”، وفق أوردت وكالة “رويترز” نقلا عن وكالة “تسنيم” الإيرانية.

وأضاف موسوي ” إيران ستواجه بحزم أي عدوان أو تهديد أميركي”.

ويأتي هذا الحديث بعد ساعات من إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، تراجعه عن ضربة عسكرية ضد أهداف إيرانية.

وقال ترامب الجمعة في تغريدات عبر “تويتر” إن أمر بإلغاءالضربة العسكرية قبل 10 دقائق من انطلاقها، بعدما علم أنها ستودي بحياة 150 شخصا.

وذكر أن الضربة الانتقامية التي جهز لها الجيش الأميركي، لا تتناسب مع إسقاط إيران لطائرة استطلاع أميركية غير مأهولة فوق مضيق هرمز، قبل أيام.

ورغم ذلك، أكد الرئيس الأميركي أنه ليس في عجلة من أمره بشأن الرد عسكريا على طهران، التي أكد أنها لن تحصل على سلاح نووي أبدا.

وتصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة، بشكل ملموس، في أعقاب إسقاط إيران لطائرة الاستطلاع، في الوقت الذي ينتظر فيه العالم رد واشنطن، على ما وصفه ترامب بـ”الخطأ الفادح” من قبل النظام الإيراني.

اقرا ايضا  ضربة انتقامية روسية تحصد أكثر من 600 جندي أوكراني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


مواضيع ذات صلة بـ بعد إلغاء ضربة ترامب.. إيران تتوعد برد قوي على أي تهديد

جميع الحقوق محفوظة صحيفة الراية الإلكترونية ©

تصميم وبرمجة شركة الفنون لحلول الويب
التخطي إلى شريط الأدوات